الجمعة، 22 يوليو، 2011

حوار مع الشيخ جعفر الابراهيمي

حوار مع الشيخ جعفر الابراهيمي  
ان المنبر الحسيني و منذ لحظة انطلاقه في ارض الكوفة عند قصر الإمارة حيث شيدت اللبنة الأولى له العقيلة زينب - عليها السلام – بخطبتها التي اسكتت الطغاة وفي ارض الشام عندما ارتقى علي زين العابدين  - عليه السلام  - تلك الأعواد التي أكمل منها تشييد  هذا المنبر الذي خلد صوته الدهر كله ويومها جاءت صرخة الحق (( فو الله لن تميت وحينا ولن تمحوا ذكرنا )) عندها  اخذ  المنبر الحسيني على عاتقه تقويم المجتمع وإبداء النصح والإرشاد وإيصال صوت المظلوم والانتصار للحق ولعلنا اليوم بضيافة عملاق من عمالقة المنبر الحسيني الا وهو الشيخ جعفر الإبراهيمي  - حماه الله – ليكلمنا عن تلك الرسالة ودورها من خلال حوارية كان أول سؤال فيها شيخنا الكريم ونحن نرى دائما الحماسة في بريق عينيك نقول ماذا يعني لك المنبر الحسيني ؟
بسم الله الرحمن الرحيم .. من أنا لأقيم منبر الحسين الذي شيده الحسين عليه السلام بدمائه ليصبح إذاعة حرة تحمل قيم السماء غضة طرية وتغذيها للأجيال المتلاحقة واليوم في هذه المرحلة الخطيرة من تاريخ التشيع نرى المنبر الحسيني يتحمل ثقلا في مجال التبليغ وحفظ الموازين وترسيخ العقائد وقد دفع الرواد لهذه المهنة المقدسة رعيلاً من الدماء دفاعاً عن حياض الإسلام وحاول الكثير تهميش الدور الإعلامي لمنبر الحسين (ع) ولكن بفضل الرعاية الغيبية لبقية الله الحجة بن الحسن (عج) بقي منبر الحسين يمثل مدرسة متعددة الاختصاصات والمناهج يعتز بمنهجيته واستقلاله .
شيخنا الفاضل ونحن في صدد التحدث عن المنبر الحسيني نود ان نسأل هل اخذ المنبر اليوم دوره التوعوي والإرشادي بالشكل الأمثل في رد أباطيل من يحاول الاساءة الى المذهب ؟
لقد اخذ المنبر الحسيني ابعاداً شاسعة في معترك الحياة وسجل خطوات جبارة في مجال التوعية الجماهيرية ورص الصفوف حول مذهب اهل البيت (ع) وخاصة بعد انتشار الفضائيات الشيعية بشكل واسع ولكن عندما يرى المتابع بعض الظواهر المنحرفة فان ذلك يعود الى الشرخ الواسع والهوة التي ورثناها من النظم المنحرفة ولكننا على يقين اننا نسير ولله الحمد بالاتجاه الصحيح وقد اخذ يبدو تأثير كخطباء وروادير وحسينيات وأصحاب مأتم وشعراء في أوساط المسلمين كافة لكشف النقاب وإزالة الضبابية والشبهات التي يصنعها المرتزقة حول مدرسة اهل البيت (ع)
سماحة الشيخ كيف ترى استجابة الحكومات المحلية والمركزية لما تعرضونه من قضايا تخص المجتمع وهي بلا شك معاناة اخذ المنبر الحسيني على عاتقه نقلها لتجد الحل فهل هنالك استجابة وما نسبة هذه الاستجابة ؟
من واجبنا ان ننصف المظلومين من خلال التعبير عن ظلامتهم من خلال المنبر الحسيني الذي يمثل لسان حال المنكوبين والمضطهدين اما هل تستجيب الحكومة لمطالبنا فهذا امر متذبذب بين السلب والايجاب وقد نجد احياناً من يتعاطف من اطروحتنا من المسؤولين وقد لاحظنا بعض الاهتمام والمتابعة لما يطرح من خلال المنبر الحسيني شريطة ان يكون بعيداً عن انماط التهريج
الشيخ الابراهيمي وسط انشغالاته الكثيرة والواجبات الاكثر اتجاه المنبر والناس يحتاج الى المطالعة فان زاد الخطيب وكل مثقف هو من بطون الكتب فكيف يقسم وقته يا ترى هل هنالك وقت مخصص للمطالعة
انا لا استفيد من النهار لانه غاليا ما يذهب الوقت وسط زحمة الالتزامات والمشاغل والحركة ولذلك تراني مضطراً لتركيز المطالعة من الساعة الحادية عشر ليلاً وحتى قبيل الفجر لاني لا انام عادة الا بعد الفجر سويعات واتوجها بقيلولة ظهراً لاستعيد نشاطي من خلالها ورحم الله الشهيد السعيد السيد محمد باقر الصدر (قد) حيث كان ينام اربع ساعات فقط وعشرون ساعة عمل متواصل
شيخنا الكريم ونحن ننهي هذا اللقاء القصير بسماحتك هل هنالك رسالة ما تحب ان توجهها الى الشباب
نعم : البلاد في مهب الريح وقد تكالبت عليه الاعداء من كل حدب وصوب واعادة بنائه والحفاظ عليه من مسؤولية الشباب الواعي فعليهم ان يحسوا بمسؤوليتهم في هذه المرحلة الحرجة بالاخص اخص بالذكر الطلبة منهم ضرورة المثابرة والحصول على مقاعد دراسية متميزة لانشاء جيل واعي ومثقف يتحمل مسؤليته الاخلاقية تجاه وطنه وشعبة
في نهاية حديثنا هذا لا يسعنا الا ان نشكر الشيخ الكريم العلامة جعفر الابراهيمي على سعة صدره وشكرا له مرة اخرى لان سمح لنا بان ناخذ من وقته الثمين هذه الدقائق .. حفظكم الله شيخنا والسلام عليكم ورحمة الله 
نشر في صوت المثنى 

الأربعاء، 20 يوليو، 2011

تطوير مدينة الخضر وفق الرؤية المستقبلية ومقترحات شركة BOCP التشيكية

عرف المختصون التصميم الأساس بأنه برنامج عمل وخطة لتطوير المدينة من خلال تحقيق مجموعة أهداف يضعها المخطط وتوافق عليها الجهات ذات الشأن لتصبح قانونا ملزم التنفيذ .  فهو يمتلك مجموعة من الأهداف البعيدة المدى يحدد سياسة الوصول إليها .وبعبارة هو الوثيقة الرئيسية في بناء المدن وعلى أساسه يجري البناء وإعادة التخطيط وتطوير المدينة هو أداة للسيطرة على مسار نمو المدينة وتطورها وتوزيع الفعاليات والأنشطة فيها على وفق برنامج زمني يضمن النمو السليم للمدينة والقيام بوظائفها على الوجه الأكمل.
أن التصميم الأساسي يشكل الهيكل التخطيطي وهيئة المدينة المعماري .
ومن تلك المقدمة التي سعينا من خلالها إلى إيضاح هذا المفهوم وبيان أهميته الكبرى  التقينا بمدير بلدية قضاء الخضر المهندس جابر لنتحاور معه حول التصميم الأساس لمدينة الخضر والذي أنجز في الفترة الأخيرة على يد الجامعة المستنصرية ومكتبها الاستشاري وشريكها شركة  BOCP  التشيكية
*أستاذ جابر هل التصميم الأساس لمدينة الخضر وضع وفق معايير دقيقة أخذت بنضر الاعتبار التوزيع السكاني وباقي المعايير العالمية الخاصة بهذا الموضوع ؟
·   التصميم المقترح للمدينة وضع حسب المعايير العراقية المعتمدة وقد تم مقارنتها مع بعض المدن في الدول المجاورة وبعض المدن الأوربية وعلى عدة اعتبارات في مقدمتها التوزيع السكاني للمدينة والذي تم إعداد مسوحات مفصلة  شملت كافة النواحي بالنسبة للعائلة الواحدة والفرد الواحد وتحليلها ضمن عوامل القوة والضعف والتهديدات وفرص العمل إضافة إلى الانفجار السكاني الحاصل والحاجة الملحة لاستحداث وشطب الأراضي السكنية .
* هل قدمت الشركة مقترحات جادة لتطوير مدينة الخضر ؟
·   قدمت الشركة ثلاث مقترحات للتصميم الأساسي تم دراستها واختيار الأفضل والأكثر ملائمة والذي يوفر تحديا للتصميم على كافة المستويات وقد خضع هذا النموذج الذي تم ترشيحه إلى عدة تغييرات والتي كان من شأنها الوصول إلى الصورة الأمثل للتصميم الأساسي .
*هل ستشهد مدينة الخضر تطور باتجاه الشارع العام أم انه  سيتم التوسع فيها بكل الاتجاهات ؟
·   المدينة ستشهد تطور وتوسع باتجاه الشارع العام من الجانب الذي تقع فيه المدينة فقط أما الجانب الأخر ( جانب قرية نشعة ) ففيه الكثير من المعوقات كحركة الطريق و أنبوب الغاز والضغط العالي والخط الاستراتيجي إضافة إلى الاحتياجات التي يجب أن تتوفر كالتقاطعات المجسرة والتي لم يفضلها المصمم وستتوسع المدينة بالاتجاهات الآخرة على شكل نصف دائرة حول الشارع العام وفي نهاية الخطة التطويرية هذه قد تصل المدينة إلى أثار الوركاء  بإذن الله .
*ماذا عن الجانب الاقتصادي ؟
·   قال المهندس جابر وفق ما جاء في تصورات الشركة فان المدينة ستشهد تطور في المجال الاقتصادي إذا ما استغلت نقاط القوة فيها بالصورة الصحيحة كوجود مقام الخضر  -ع – وأثار الوركاء ووقوع المدينة على نهر الفرات ووجود السكة الحديدية إضافة إلى الطريق العام وهنالك نقاط قوة أخرى كل هذه النقاط بإمكانها أن تنعش الخضر اقتصادياً .
*لاشك في إن الخضر مثل اغلب المدن العراقية التي يمر بها نهري العراق الخالدين قسمت إلى جانبين هل اعتنت الخطة التطويرية لكلا الجانبين أم  انه فضل جانب على آخر ؟
·   إن المصمم وزع الخطة التي أعدها لتكون متوازنة بين الجانبين وقد راعى كل هذه الامتيازات بل اقترح تطوير يساعد في بناء الجانبين بشكل يجعل الفرص متكافئة بينهما في الجانب الاقتصادي والسكني
في نهاية الحديث لا يسعنا إلا شكر الأستاذ على سعة صدره ونتمنى له التوفيق أن شاء الله

الثلاثاء، 19 يوليو، 2011

ساحة النصب الكبير حلم ينتظر التحقيق


عندما تتصفح في ذاكرتك مدن قمت بزيارتها سواء أكانت في العراق أو في غيره  فلا شك في انك تذكر أهم ما يميزها واهم معالمها وعادة تكون نصب وتماثيل او بوابات ومناطق تاريخية او حتى جداريات كبيرة وباختصار كل ما يلفت نظر الزائر ويستقطب فضول من يمر في المنطقة .



الأربعاء، 6 يوليو، 2011

أجراس الخطر دقت في مدينتي

أجراس الخطر دقت في مدينتي

من البديهي إن لكل شيء بداية , ولكل بداية مؤشرات تدل عليها, وكل شيء في الحياة خاضع لهذه القاعدة , وفي الفترة الأخيرة كانت هنالك مؤشرات خطيرة في المثنى والمحافظات المجاورة وهذا ما أعلن ولكني على يقين بان ما خفي كان أعظم واشد مرارة .
حينما تسمع من هنا وهناك بان شاب في مقتبل عمره قام بقتل والده فينبغي لك ان ترسم في ذهنك علامتي تعجب واستفهام , وعندما تتكرر العملية ذاتها في محافظة مجاورة بعد اقل من شهر فانك بلا شك ترسم في ذهنك مع سماع الخبر علامتي  تعجب واستفهام كذلك , وربما تحاول أن تكون تقليديا وتقول لأصحابك حينما تتناقلون الخبر  إن العيب في الزمان ...
ويأتي بعد الحدثين الأول والثاني حدث ثالث مساوِ لسابقيه وهو أن يقوم مجموعة من الشباب المراهقين بخطف وانتهاك شرف وقتل شاب بعمرهم هنا ينبغي أن تفيق وتكف عن رسم العلامات وإشارات التعجب ولتبحث عن السبب الذي أدى لهذه النتيجة البشعة في مجتمع ذي طابع عشائري ومسالم هنالك خلل في المنظومة التربوية أدت إلى هذا الشرخ الكبير والى هذه النتيجة التي لا يمكن أن يقبلها العقل في مجتمع محافظ كمجتمعنا ولعلك هنا ترجح مجموعة من الأسباب كما رجحتها أنا بتقديري القاصر فقد وضعت في أولها المنظومة التعليمية والتي كانت سابقاً تسمى بالمنظومة التربوية والتعليمية فغياب الهدف الأول للتعليم وهو التربية لعله من أقوى الأسباب ومن أهمها فالتعليم اليوم قاصرا على عمليات الرياضيات وإلقاء المحاضرات وهذا ما يؤسف حقا بل أصبح المعلم اليوم يخشى بطش وطيش الطالب بل يخشى حتى لكماته التي قد تكون قوية لو واجهت وجه الأستاذ ,  فالجرأة على المعلم أصبحت مشهورة وبات الأمر معتاد عليه وهذا ما يدمي القلب .
كذلك دور العائلة في صقل وتنشئة الجيل الذي يؤمن بمبدأ الاحترام وتقديس الروابط الأسرية ولعل جملة من العوامل الاقتصادية وغيرها أدت على انحصار الأبوة ودورها على جلب الرغيف للعائلة وكان هذا الهم الأكبر وبالتالي أصبح الأب عبارة عن ماكينة تجلب الخبز فقط وما قيمة الطعام دون تربية وإرشاد أين نحن من  تعاليم رسول الله وأهل بيته الم يعلمونا كل شيء وتكلموا عن كل شيء ان غياب دور العائلة أدى إلى التجرؤ على العائلة نفسها وهذا ما حدث في الحالتين الأولى والثانية كذلك غياب دور الرقابة والمتابعة من قبل العائلة أدى الى حدوث الحدث الثالث .
نحتاج هنا إلى دراسة عميقة لهذا الحدث المهم للوقوف على الأسباب والمسببات ومحاولة المعالجة وهي لا تتعدى تسخير وتفعيل المؤسسة التربوية بالشكل الأمثل وكذلك الاهتمام العائلي بالتنشئة والتربية كذلك تسخير القانون لضمان عدم تكرار ما حصل والقضاء على التجمعات المشبوهة والتي تكون حاويات لمثل هذه الأفعال وأصحابها واستحداث أجهزة تقوم على متابعة هذه المجموعات للقضاء عليها او مكافحتها إن توجب الأمر  كذلك تفعيل الدور الإرشادي للمؤسسة الدينية فلدينا موسم او موسمين في السنة تشنف فيه الأسماع نحو الخطيب المتكلم وتسمع الكلمات النورانية في البيت والشارع فعلينا التركيز على البناء الأخلاقي والمطالبة ببناء المورد البشري أكثر من أي جانب أخر فلا قيمة لحياة مرفهة بدون أخلاق وقيم وإنسانية حقه  وهذا كله لكي لا تكون هذه الجرائم هي نقطة لعصر تغيب فيه الأخلاق وتنهار فيه الروابط المجتمعية التي حافظة عليها امة الإسلام لقرون .

الثلاثاء، 5 يوليو، 2011

عبد الزهراء الحسيني الق في سماء الخضر


عبد الزهراء الحسيني الق في سماء الخضر
السيد عبد الزهراء الحسيني الخطيب:   لقد أرخ ولادته كوركيس عواد في العام 1919م فيما قال ألأميني في عام 1918م وقد أرخ لولادته أيضا الشيخ حيدر المرجاني (1338هـ) ومثله الأغا برزك الطهراني في ذريعته .
كانت له علاقة متينة مع المجاهد الشيخ كاشف الغطاء وقد قدم الشيخ جعفر كاشف الغطاء له في كتابه الأنف الذكر وأشاد به وقد كان له شرف ملازمة الشيخ فقد نزل في مدرسته للعلوم الدينية وتتلمذ على يده ويد الشيخ أسد حيدر وقد أصبح السيد رحمه الله الكاتب الشخصي للشيخ كاشف الغطاء قدس سره الشريف وقد كانت بصماته واضحة على أسلوب وعلم السيد عبد الزهراء الحسيني الخطيب .
وهو من أعلام المنبر الحسيني ومن العلماء المشار إليهم بالبنان قدم كتاب يعد من أروع ما كتب في نهج البلاغة وهو بأربعة أجزاء اسمه مصادر نهج البلاغة وأسانيده وكان قد تكلم السيد رحمه الله في مقدمته انه ومنذ صباه كان يهيئ لمثل هذا العمل الكبير وقد أشاد به جملة من العلماء أمثال الشيخ حسن الصفار في كتابه ( رؤى الحياة في نهج البلاغة ) :
" وأخيرا اصدر احد العلماء موسوعة جيدة اثبت فيها أسانيد ومصادر كل خطبة ورسالة وكلمة من (نهج البلاغة) وهو العلامة السيد عبد الزهراء الحسيني الخطيب والذي قام بتحقيق نسبة ما في ( نهج البلاغة) إلى الإمام علي بالاعتماد على مصادر موثقة من كتب التاريخ والأدب اغلبها كان مؤلفاً قبل نهج البلاغة وبعضها تروي كلام الإمام بإسناد متصلة لا تمر في طريقها على نهج البلاغة ولا على جامعه الشريف الرضي . وقد طبع هذا العمل العلمي الهام في أربعة مجلدات تحت عنوان مصادر نهج البلاغة تقرب عدد صفحاتها على ( 1870 ) صفحة .
ويقول الشاعر الكبير مصطفى جمال الدين :
( ثلاثة أقلام كان لها الدور المميز في أغناء المكتبة العربية بهذا النهج البلاغي العظيم : الشريف الرضي في اختياره .. وابن أبي الحديد في شرحه .. والسيد عبد الزهراء الحسيني في رد الشبهة عنه )أما الشيخ محمد مهدي شمس الدين رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان فيقول :( ولعل آخر دراسة توثيقية هامة وشاملة اتبع فيها منهاج النقد الخارجي هي دراسة الأستاذ السيد عبد الزهراء الخطيب التي نشرها في كتابه مصادر نهج البلاغة ) وغيرها الكثير من الأقوال التي ذكرت جهد هذا السيد الجليل والعالم النبيل والذي حقيقتا مما يفخر به المرء حينما ينتسب لمدينة مشى عليها مثله في يوم من الأيام لا بل ولد عليها وتربى وكتب هذا السفر الخالد فيها,
وبعد سلسلة من الانتقالات انطفأت شمعة حياة السيد  الحسيني في دمشق عام 1993 ودفن في مقبرة السيدة زينب (ع) ولكن سراج علمه سيبقى مضيء إلى ما شاء الله  وللسيد بالإضافة الى ما ذكرنا عدة كتب أخرى منها :
1 - كتاب الشافي في الإمامة ( تحقيق وتعليق ) 4 أجزاء
2 - الغارات للثقفي ( تحقيق وتعليق )
3 _ منار الهدى ( تحقيق وتنقيح وتعليق )
4 - مصادر الخلاف للشيخ الطوسي ( تحقيق )
5 - شرائع الإسلام ( شرح وتعليق ) 8 أجزاء
6 - مائة شاهد وشاهد من معاني كلام الإمام علي (عليه السلام) في شعر ابي الطيب المتنبي .
المؤسف أن مأساة العراق حالت دون أن ينجز العلامة الحسيني الأهم من مشاريعه الأدبية وهو في بدايته والذي لو قدّر له أن ينجزه لغيّر الكثير من المسلمات في التراث العربي، وهو كتاب (التحريف والتصحيف) لكل ما وقع في التراث العربي المخطوط والمطبوع، والذي كان مقدراً له أن يكون في عشر مجلدات، ناهيك عن كتابين آخرين صادر النظام الفاشي مسوداتهما مع مكتبته الثمينة الغنية بمخطوطاتها وقد حالت آلام الغربة بينه وبين إعادة كتابتهما، هما: عمر بن عبد العزيز وعمل مسرحي عن كربلاء, إن مثل هذه الشخصية الفذة الزاخرة بالعلم والمعرفة والفضيلة تستحق أن يكون لها ما يزيد في تخليد أثرها في الحياة وخاصة في المدينة التي شاء الله أن يتنفس هوائها ويمشي على أرضها فيا حبذا لو يطبع اسمه الشريف على شارع من شوارعها أو حي من أحيائها السكنية ويبقى هذا مقترح مطروح أمامكم واعتذر عن الإطالة .