الاثنين، 21 أكتوبر، 2013

ترنمية وجع - قصة قصيرة

ترنيمة وجع - قصة قصيرة -
علي حسين الجابري 

أمام شباك غرفته الصغير المغطى بستارة مزركشة يجلس في كل ليلة قبل ان يحس ان بدنه بحاجة الى  النوم ...  يمسك فنجان قهوة اعتاد على صنعها بيده .....وبيده الأخرى يمسك جريدة غصت بأخبار الموت حتى بدأ يشم من وريقاتها عطر الكافور ... يرتشف قهوته ؛
وتجمد غريب يسيطر على عينيه باتجاه  فتحة صغيرة في الشباك يدخل منها  النسيم وضوء القمر الذي يعيد إلى ذاكرته أيام العراق حين كان أنشودة المنشدين ( بغــــــــــداد والشعراء والصور .... ) إلا إن ظل وصوت وقع  أقدام متثاقلة قطع عليه تأمله فوجد نفسه بدافع الفضول يبحث عن المصدر يكاد يبصر من بعيد شاخصاً متجلبباً بالسواد يقصد صوب الفرات .