الأربعاء، 17 أكتوبر، 2012

الطالبة الاولى على المحافظة في حوار مع جريدة المحافظة


الطالبة تقى عادل رسول الثامنة على مستوى العراق في الاعدادية الفرع العلمي في حوار مع جريدة المحافظة
منذ ان ولدت عبارة " من جد وجد ومن زرع حصد " كان هنالك التنافس الشريف بين المجتهدين ورواد المعرفة ورغم كل الضروف التي مرت بالعراق ورغم كل الصعاب لا يزال العراق يرفد الانسانية بالعقلاء والكفاءات ولازال العراق بلد الكتاب الذي لا يقرأ الا بين ربوعه لا حين قالوا يؤلف الكتاب في مصر ليطبع في لبنان ويقرأ في العراق بل بكل الأزمنة ولعل من كتبنا كلماتنا في هذه المقدمة بحقها هي الشاهد على 


العصر الطالبة ( تقى عادل رسول) من مدرسة إعدادية السماوة للبنات الفرع العلمي استطاعت ان تحصل على مجموع (691) أي بمعدل (98,71)وسط الظروف الحالية التي يعيشها البلد ان تحقق مركز متقدم فهي ثامن الأوائل العشرة في عموم العراق والأولى على مستوى المثنى  جريدة المحافظة وإيماناً منها بدور العلم وتشجيعاً لهذه المتميزة أجرت هذا الحوار
حاورها علي حسين الجابري
احلم منذ ايام الطفولة باني اصبح دكتورة
·        ما هو طموحك ومنذ متى وأنت تحلمين بهذا اليوم الذي توجك من العشرة الاوائل بين اقرانك من العراق
_ كنت احلم منذ ايام الطفولة باني اصبح دكتورة وادرس في كلية الطب لأساهم في علاج اهلي وابناء مدينتي لاني ارى مدى الحاجة لمثل هذه الكفاءات في مدينتي مدينة السماوة وقد اجتهدت وجاهدت من اجل تحقيق حلمي
بعد فضل الله في هذا التفوق يرجع الى الوالد العزيز والوالدة
·        تقى ممن تلقت الدعم والتشجيع ومن كان له الفضل الكبير في هذا التفوق الذي حققتيه ؟
_طبعاَ بالدرجة الاولى بعد فضل الله في هذا التفوق يرجع الى الوالد العزيز والوالدة لما قدموه من دعم ومساندة لي فهم لم يقصروا في تهيئة الظروف والمناخ الملائم للدراسة كما انهم وفروا لي العديد من الوسائل التعليمية الحديثة التي اسهمت في تطوير قدراتي لاستيعاب المادة العلمية فكان لهما الدور الكبير بحثي وتشجيعي على التفوق في الدراسة ومنذ الصفوف الاولى الى ان وصلت الى المرحلة الاعدادية ولم يهملوا أي شيء حتى الجانب النفسي  .
عائلة متفوقين
·        هل انت الوحيدة من العائلة متفوقة ام سبقك احد افراد العائلة ؟
_ لم اكن الوحيدة في عائلتي فاختي في العام الماضي كانت السادسة على مستوى المحافظة وهذا العام اختي الاصغر كانت الخامسة على المحافظة ايضا على مستوى الدراسة المتوسطة والحمد لله .
دور المدرسة بارز وكبير في تفوقي
·        ما هو دور المدرسة فيما وصلت اليه تقى من مستوى ؟
_ الحقيقة دور المدرسة بارز وكبير في تفوقي وتفوق زميلاتي في الصف الدراسي ولهم العديد من النشاطات التي تحث الطالبة على التفوق منها ابراز المستوى العلمي للطالبات اثناء الاصطفاف وكذلك قيامهم بالعديد من الاعمال المشجعة مثل المهرجانات والحفلات التكريمية التي تبعث على الاصرار على التميز وزيادة المستوى العلمي فعندما يحس أي انسان بوجود من يميزه عن غيره من الاشخاص ويقدر حالته فانه لا شك يزيد من هذا العطاء والتفوق .
افخر بنفسي واكون محط افتخار لعائلتي
·        هل كان هنالك تنافس شريف بينك وبين زميلاتك في الصف الدراسي .
_ نعم كان هنالك تنافس بيني وبين احدى زميلاتي لكن تفوقت بفضل الله والحمد لله وحصلت على معدل كبير جعلني افخر بنفسي واكون محط افتخار لعائلتي فشكرا لهم ولكل من ساهم وهيئ ضروف نجاحي
مستوى التكريم لم يشجعني على الحضور
·        علمنا من مصادر انك لم تحضري مع زميلاتك حفل التكريم الذي اقيم بعد ظهور النتائج فما هو السبب ؟
_ السبب بكل صراحة هو مستوى التكريم الذي تقدمه مؤسسات الدولة هو تكريم ضعيف ولا يليق بهذا الحدث المهم في المحافظة فتفوق هؤلاء الطلبة هو اللبنة الاولى في البناء وهم نقطة الانطلاق لرفد المحافظة بالكفاءات لذا انا قررت لا احضر في محاولة مني لإرسال رسالة الى كل من يحاول تكريم المتفوقين بان يمنحهم ولو ادنى درجات التكريم فهل يصح ان اكرم طالبة متفوقة بجهاز تسريح شعر او فرن لشواء المعجنات لم احضر لان هذا هو مستوى التكريم في محافظتي رغم اني احلم واتمنى ان يرتقي مستوى التكريم اسوة بباقي المحافظات .


0 التعليقات :

إرسال تعليق